الاخبار السياسية

عبد الصمد خلف يحذر من المساس باستحقاقات الموظفين و الطبقات المتوسطة و الفقيرة

وكالة الكاشف

حذر النائب الدكتور خلف عبد الصمد خلف من تحميل المواطن و الموظف اعباء الازمة المالية التي يمر بها العراق مؤكدا على ضرورة البحث عن بدائل دون المساس باستحقاقات الموظفين و المستوى الاقتصادي للمواطن بشكل عام .

د. خلف عبد الصمد اشار الى ان المعلومات التي وردت في الموازنة بعد تسريبها تشير الى اعتماد سعر صرف جديد للدولار و استقطاعات في رواتب الموظفين معتبرا ان سعر الصرف الجديد سيكون ضحيته الطبقة الفقيرة و المتوسطة و ذوي الدخل المحدود و ان خفض الرواتب سيؤدي الى تقليل النشاط الاقتصادي مما ينعكس على العمال و الكسبة و اصحاب الاعمال الحرة .

و طالب د. خلف عبد الصمد في تصريح : الحكومة بدراسة معمقة للسوق النفطية و التوقعات المستقبلية و امكانية رفع سعر برميل النفط في الموازنة و حلول اخرى لتجاوز الازمة الراهنة دون المساس بقوت المواطن و الموظف .

كما طالب د. خلف عبد الصمد بضرورة السيطرة على نافذة بيع العملة و الحد من الاختلاف الكبير بين سعر الصرف الرسمي و سعر الصرف في مكاتب الصيرفة داعيا مجلس النواب الى تشكيل لجنة تحقيقية بهذا الخصوص .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق