الاخبار السياسية

استكمال التواقع لسحب الثقة من الحلبوسي.. الجبهة العراقية تنفي تقديم مرشحين لشغل رئاسة البرلمان

وكالة الكاشف

نفى المتحدث باسم الجبهة العراقية النائب محمد الخالدي، اليوم السبت، ما يشاع من أحاديث يطرحها البعض حول الاتفاق على أسماء كمرشحين الجبهة لمنصب رئيس مجلس النواب بالتنسيق مع جهات سياسية اخرى من خارج الجبهة، مشيرا الى ان الجبهة استكملت جمع التواقيع اللازمة وفق القانون لتقديم طلب الى هيئة رئاسة البرلمان يتضمن التصويت على سحب الثقة عن رئيس المجلس الحالي.

وقال الخالدي في بيان له : إن “هنالك طرح يتم الحديث عنه هنا او هناك، عن اتفاق على اسماء مرشحين للجبهة لمنصب رئيس مجلس النواب بالتنسيق مع جهات سياسية اخرى من خارج الجبهة، ونود الاشارة الى ان كل ما يطرح من اسماء او اتفاقات في هذه المرحلة في هذا الشأن لا صحة او أساس لها وهي بالمجمل مجرد محاولات لخلط الأوراق من قبل أطراف معروفة ازعجها تشكيل الجبهة التي هددت عروشها ومغانمها فعملت على فبركة هكذا امور مفبركة، وقد اشرنا في مناسبات سابقة الى ان قيادة واعضاء الهيئة العامة في الجبهة هي الجهة الوحيدة المعنية والمخولة في تقديم اسم المرشح بالتنسيق مع باقي الشركاء السياسيين

وأضاف، أن “الجبهة استكملت جمع التواقيع اللازمة لتقديم طلب سحب الثقة عن رئيس البرلمان، حيث سيتم تقديم الطلب مع بدء جلسات البرلمان الاسبوع المقبل”.

وشدد المتحدث باسم الجبهة: أن “الجبهة وضمن هدفها الأساس في تصويب العمل التشريعي فهي تعمل بشكل هادئ ومدروس وبالتنسيق مع باقي الشركاء السياسيين الداعمين لخطوات اجراء الاصلاح التشريعي على رسم خطوات المرحلة المقبلة بما يصب بالمصالح العامة بعيدا عن المصالح الضيقة والحزبية التي يريد بعض الأطراف الاستمرار بها”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق